10 ربيع الآخر 1441
الموافق
07 ديسمبر 2019
الشفق : وطننا الاشم يبنى على منهاج العدل و اسس التلاحم و النهضوية
ارسل الصفحة لصديقك

AAA

الشفق : وطننا الاشم يبنى على منهاج العدل و اسس التلاحم و النهضوية
29/11/1435 01:00 ص
هنأ امين منطقة نجران المهندس فارس بن مياح السرحاني أصالة عن نفسه و نيابة عن منسوبي الأمانة و البلديات التابعة لها خادم الحرمين الشرفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز ال سعود و سمو ولي عهده الامين ، و سمو ولي ولي العهد و سمو وزير الشؤون البلدية و القروية – حفظهم الله – و عموم الشعب السعودي بمناسبة اليوم الوطني 84 .
و أوضح أمين منطقة نجران أن هذا اليوم ليس مجرد أحتفال عابر في أحدى ايام العام ، بل هو الذكرى الابدية لتوحيد هذا البلد الاشم ، و خلود العزة و الكرامة في أرض هذه الدولة الأبية بقيادتها و شعبها ، باعتباره اليوم الذي يثبته التاريخ في صدره حيث تحولت الصراعات و الشتات الى الامن و الوحدة و الرخاء و العزة .
و قال الشفق " لقد بني وطننا الاشم على منهاج العدل و أسس التلاحم و النهضوية ، حيث تم تأسيس بناينه الرصين على يد الملك المؤسس – رحمه الله – و توالت عهود التطور من بعده في أبنائه البرره ، وصولا لعهد الخير و الاصلاح و التنمية الشاملة في عهد خادم الحرمين الشرفين – حفظه الله – حيث عمت مشروعات التنمية كل منطقة و محافظة و مركز في أرجاء البلاد ، و لعل هذه المدن الصناعية العالمية ، و المدن الجامعية العملاقة ، و كمية الضخ في مشروعات البنى التحتية و الخدمية و الاستثمارية في شتى مناطق المملكة لهي دليل بين على هذا العهد الزاهر في عهده رعاه الله الذي ظل الوطن و المواطن على لسانه و في قلبة كل حين . "
و أكد على أن احتفال اليوم الوطني في مدن المملكة ، هو إعادة لقراءة الملحمة التارخية التي بدأت لتوحيد البلاد ، و تعيش الان عهود الرخاء و الخير ، و تستبصر الغد المشرق المضئ منوها أن الاحتفاء بالوطن لا يقتصر بايوم او بليلة ، بل هو على مدد العمر .. و ذلك بحفظ مقدرات الوطن ، و منشأته و مرافقه و دحر الافكار الظلامية التي تسئ للوطن و للدين ، بالإضافة لاحترام قوانينه و أنظمته .
و سأل أمين منطقة نجران الله – جل وعلا – أن يديم على وطننا نعم الأمن و الأمان و الاستقرار و الرخاء ، و ان يزيده عزة و أنفة و شموخا .